نادي مكة يقيم امسية تعريفية بكتاب العلم والتعليم

تاريخ الكتابة: 5 أبريل,2013 | لا يوجد تعليقات
نادي مكة المكرمة الثقافي الأدبي يقيم أمسية تعريفية بكتاب " العلم والتعليم في عهد خادم الحرمين الشريفين "

نادي مكة المكرمة الثقافي الأدبي يقيم أمسية تعريفية بكتاب ” العلم والتعليم في عهد خادم الحرمين الشريفين “

مكة المكرمة:واس

أقام نادي مكة المكرمة الثقافي الأدبي اليوم أمسية تعريفية بكتاب ” العلم والتعليم في عهد خادم الحرمين الشريفين ” الذي أصدرته كلية التربية بجامعة أم القرى بمشاركة 25 من أساتذة الكلية كرسالة شكر وتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – على جهوده المباركة تجاه تطوير التعليم بشقية العام والعالي , وذلك بحضور معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس , ووكلاء الجامعة , وعميد كلية التربية رئيس تحريري الكتاب الدكتور زايد بن عجير الحارثي , وجميع المشاركين في إعداد الكتاب , وعدد من رجال الفكر والثقافة والأدب والتربية .

وبدأت الأمسية التي عقدت بمقر نادي مكة المكرمة الأدبي بتلاوة آيات من القرآن الكريم , ثم ألقى رئيس مجلس إدارة النادي الدكتور حامد الربيعي كلمة رحب فيها بمعالي مدير الجامعة والحضور , وشكرهم على تلبية دعوة النادي لتسليط الضوء على الكتاب ومحتوياته , مؤكداً أن نادي مكة المكرمة الثقافي الأدبي حرص على إقامة هذه الأمسية التعريفية بالكتاب إلى جانب تكريم المشاركين في إعداده.

وقدم الربيعة الشكر لجميع المشاركين في الكتاب , ولأسرة التحرير من أعضاء وعضوات هيئة التدريس بكلية التربية على عطائهم المتميز في تدوين صفحات الكتاب.

بعد ذلك شاهد الحضور عرضاً مرئياً عن الكتاب ومحتوياتها وموضوعاته .

إثر ذلك ألقى معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس كلمة ثمن فيها هذه الخطوة من نادي مكة المكرمة الثقافي الأدبي لتكريم الرواد الذين أسهموا بجهدهم وعلمهم في إعداد هذا الكتاب على مدى عامين كاملين كرسالة شكر وتقدير لقائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – على جهوده المباركة نحو دعم مسيرة التعليم بشقيه العام والعالي , وما قدمه – رعاه الله – من دعم مادي ومعنوي واهتمام بالغ للحركة التعليمية مما مكنها من التقدم المطرد والرقي بمخرجاتها وتعزيز أدوار التعليم للنهوض بالمجتمع السعودي وتطوره , مؤكداً أن ما قام به النادي ما هو إلا تأكيداً على دعمه للحراك الثقافي والأدبي بأم القرى وحرصه على تسليط الضوء على المنجزات العلمية الثقافية المقدمة من الجميع .

وأشار إلى أن الجامعات والأندية الأدبية في بلادنا المباركة تعمل جنباً إلى جنب لدعم الحراك العلمي والثقافي والأدبي , لافتاً النظر إلى أن الكتاب وجد ولله الحمد إقبالاً كبيراً في الأوساط الثقافية والتعليمية والتربوية إذ رصد الحركة التعليمية وأنشطة وزارة التعليم العالي في هذا المجال في الداخل والخارج.

التصنيف : في عيون الصحافة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *