نادي مكة الثقاي الأدبي يحتفي بكتاب العلم والتعليم

تاريخ الكتابة: 7 يوليو,2014 | لا يوجد تعليقات

0.214685982354512.413541521232032453205523540.

 

مكة المكرمة – اشرف الحسيني :

كرم النادي الثقافي الادبي بمكة المكرمة أسرة كتاب العلم والتعليم في عهد الملك عبدالله بن عبدالعزيز الذي أصدرته كلية التربية وتحدث الدكتور حامد صالح الربيعي رئيس النادي عن اهمية الكتاب وما وثقه من معلومات مهمة عن التعليم , كما تحدث معالي الدكتور بكري بن معتوق عساس مدير جامعة أم القرى أوضح فيها معلومات مهمة عن الجامعة ومعلومات جديدة وإضاءات ساطعة من السجل الحافل لإنجازات وعطاءات خادم الحرمين الشريفين في بناء الانسان السعودي , ورأى معاليه أنه يعتبر مرجعا علميا لما يحتويه من إحصائيات علمية تدل على المجهود الكبير الذي قُدِم لأبناء هذه البلاد. واستغل د. عساس فرصة حضور عدد كبير من رجالات الصحافة والاعلام والعلم والتعليم , للحديث عن جهود مسؤولي الجامعة وكل من ينتسب لها للنهوض بالمستوى العلمي والتعليمي الحديث في شتى المجالات , وعن حرص الجامعة على الوقوف على السلبيات ومحاولة تصحيحها , وعن خطة التنمية التعليمية التي تمت بتوجيهات الحكومة الرشيدة , وبإشراف معالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد العنقري , عقب ذلك ألقى أ.د. زايد بن عجير الحارثي عميد كلية التربية بجامعة ام القرى ورئيس تحرير الكتاب كلمة سلط فيها الضوء على الدعم الذي حظي به مشروع إعداد الكتاب وخاصةً فيما يتعلق بجوانب الرموز التعليمية , وقال د. الحارثي : خرجت فكرة الكتاب من رحم مؤتمر الفكر الرابع , والذي أصبح من مزايا كلية التربية والذي يعنى بمداد المعلم , وقد تسابق الجميع ممن ينتسبون لكلية التربية للمشاركة في إنجاز الفكرة , والتي قصدنا من خلالها ان نكون سبّاقين للتميز , بالإضافة الى اننا اردنا أن نقدم عملاً يكون مقدمة للموسوعة , وأبان د. الحارثي ان كل عضو هيئة تدريس في الجامعة تولى موضوعاً في الكتاب حسب تخصصه وقام بإعداده , كما أوضح أن من أصداء الكتاب والذي يدل على نجاحه وانتشاره بشكلٍ واسع أنه لاقى قبول نخبة كبيرة من الأساتذة في المملكة , إضافةً إلى أن الملحق الثقافي السعودي لدى جمهورية النمسا , قام بطلب ترجمت الكتاب للغة الالمانية ويوزع في الجامعات لأنه يعتبراً إنجازاً غير مسبوق , شارك في الحديث عن الكتاب د. محمود كسناوي ود. عبدالرحمن المالكي وادار الندوة الزميل علي الزهراني عضو مجلس ادارة النادي وحضرها عدد من اساتذة الجامعة وعضوات هيئة التدريس وعدد من رجال التربية والتعليم ، ود علي المطرفي مستشار مدير الحامعة والأستاذ منصور ابو منصور مساعد مدير التعليم بمكة سابقاً وطالب الزميل خالد الحسيني بتفعيل توصيات المؤتمر الرابع للمعلم والذي اقامته الجامعه في شوال 1432 بعدها كرّم النادي الثقافي الادبي عدد من المشاركين في إعداد الكتاب .

التصنيف : في عيون الصحافة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *