تسليم جائزة النادي في دورتها السادسة للفائز بها د.سحمي بن ماجد الهاجري ، مساء الأحد 15/6/1441

تاريخ الكتابة: 11 فبراير,2020 | لا يوجد تعليقات

تكريم فريق القدوة .. وشباب الدورات على هامش اللقاء

أدبي مكة يحتفي بالفائز بجائزته د.سحمي الهاجري

     كان مساء الأحد 15/6/1441هـ، في نادي مكة الثقافي الأدبي ، أشبه بمهرجان تكريم ، أطيافه عديدة ، وأهدافه رائعة ومفيدة ..

المحور الرئيس فيه تسليم جائزة النادي الكبرى ، في دورتها السادسة للفائز بها الناقد الدكتور سحمي بن ماجد الهاجري .. وعلى هامش هذا اللقاء كان تكريم فريق العمل في النادي لمشروع ( كيف نكون قدوة ؟ ) ، وتخريج عدد كبير من المستفيدين من دورات النادي في العلاقات العامة والإعلام والإلقاء ..

مناسبة الجائزة :

     توج اللقاء بكلمة رئيس نادي مكة الثقافي الأدبي ، وأمين عام جائزة النادي ، وصاحب فكرتها ومؤسسها الأستاذ الدكتور حامد بن صالح الربيعي ، الذي تحدث عن أهداف جائزة النادي ، وما قدمته للحراك الفكري والثقافي والأدبي والإبداعي في المملكة العربية السعودية ، منذ انطلقت عام 1434هـ ..

     كما تناول سعادته في حديثه أسباب منح جائزة النادي في دورتها السادسة (1440هـ/2019م) وموضوعها (نقد الرواية في المملكة العربية السعودية)، للناقد الدكتور سحمي بن ماجد الهاجري ، تقديراً للجهود المتميزة التي تجلت في أعماله : ( جدلية المتن والتشكيل ، الطفرة الروائية في السعودية)، ( سجال الخطاب .. قراءة مختارة في الأدب السعودي)، (تمثيلات الهوية وتحولات المكان في نقد رؤية الباحث)، وما كشفت عنه هذه المؤلفات من وضوح رؤية ، وتبلور وتسلسل أفكار ، وقدرة على التحليل والتقويم ومناقشة الآراء ، واللغة المشرقة البعيدة عن التعقيد ، واستفادته في مقاربة الرواية السعودية من المناهج النقدية الحديثة ، وغير ذلك من إيجابيات استحق عليها الجائزة بجدارة ..

     وتمت بعد ذلك مراسم تسليم الجائزة ، حيث قام الأستاذ الدكتور حامد الربيعي ، رئيس أدبي مكة ، أمين عام الجائزة بتقليد ميدالية الجائزة ، وتقديم وثيقتها ، وشيكاً بمبلغ مائة ألف ريال ، قيمة الجائزة للفائز بها الناقد الدكتور سحمي بن ماجد الهاجري ، الذي ألقى بعدها كلمة شكر فيها النادي ورئيسه على منحه هذه الجائزة المرموقة ، التي حافظت على قوتها ، ومصداقيتها ، وانتظامها ، وهو أمر لا يتحقق في كثير من الجوائز الأدبية ، كما جاء في كلمة سعادته ..

    وتحدث الدكتور الهاجري بعد ذلك عن تاريخ الرواية السعودية وما كانت عليه ، وما آلت إليه .. كما تناول (نقد الرواية) ، ودوره في نشر قيمها ، ودلالاتها وتوسيع قدرتها على التواصل والتأثير .. وتجربته الشخصية في نقد الرواية .

تكريم فريق القدوة :

      وكانت المحطة الثانية تكريم فريق النادي لمشروع إمارة منطقة مكة المكرمة ( كيف نكون قدوة؟) في دورته الثالثة ، وهم داعم برنامج النادي الشيخ/ أحمد جار الله ، صاحب شركة حلولنا ، ورئيس وأعضاء اللجنة التحضيرية : د.عبدالله بن رده الحارثي ، د.محمد عيضه القرشي (يرحمه الله)، أ.عدنان علي الأحمدي ، د. أميرة زبير سمبس ، أ.فاتن محمد حسين ، أ.إيمان عبدالله الدبيان ، أ.عبدالله مستور الثبيتي ، واللجنة الإعلامية المتعاونة :أ.سلمان السلمي ، أ.سامية الشريف ، أ.مرفت طيب ، أ.مريم خضر الزهراني ، أ. فاطمة شرف .

شهادات الدورات :

    وشهد اللقاء تخريج أكثر من ثمانين شاباً وشابة من دورات النادي في العلاقات العامة والإعلام والإلقاء .. ومنهم كشافة مكة المكرمة التابعة لجمعية مراكز الأحياء ، حيث قام رئيس نادي مكة الثقافي الأدبي الأستاذ الدكتور حامد بن صالح الربيعي ، والفائز بجائزة النادي الدكتور سحمي الهاجري ، بتوزيع الشهادات على الخريجين ، وفي مقدمتهم عدد من قادة شباب وشابات الكشافة : الرائد الكشفي الأستاذ علي بكر هوساوي ، قاعد عام فريق كشافة شباب مكة المكرمة المهندس بكر إبراهيم تمبكتي، مساعد قائد عام كشافة شباب مكة الصحفي خالد خليفة مدني ، القائدة الكشفية أ.أمونة عثمان أبكر.

     وفي نهاية الاحتفال كرم كشافو مكة المكرمة رئيس نادي مكة الثقافي الأدبي أ.د.حامد بن صالح الربيعي ، ومعد دورة العلاقات العامة والإعلام والإلقاء أ.تميم الحكيم ، والتقطت الصور التذكارية بهذه المناسبة .

التصنيف : الأخبار, الأخبار الثقافية والأدبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *